استطلاع

مستشفى الشرطة النموذجي … نقلة نوعية في مجال الخدمات الطبية في بلادنا

#وزارة_الداخلية
#الإعلام_الأمني_اليمني
24 رجب 1445هـ

استطلاع / الإعلام الأمني

تحظى الخدمات الطبية في وزارة الداخلية باهتمام قيادة الوزارة ممثلة بمعالي الوزير اللواء عبد الكريم أمير الدين الحوثي، وتقدم وزارة الداخلية الخدمات الطبية لمنتسبيها وذويهم، وكذلك للجرحى ولأسر الشهداء، وللمواطنين، عبر مستشفى الشرطة العام ومستشفى الشرطة النموذجي، وقد حرصت وزارة الداخلية على تطويرهما، وبُذلت جهود كبيرة في سبيل ذلك.

أجرى الإعلام الأمني استطلاعاً في مستشفى الشرطة النموذجي، حتى نتعرف على حجم الجهود التي بذلت لأجل تطوير خدماته، تعرفنا على اقسام المستشفى، واستمعنا للمختصين، واطلعنا ما تم استحداثه من اقسام ومرافق، كما استعنّا بالإحصائيات الرسمية التي تكشف الكثير من الانجازات، ومن أهمها إن مستشفى الشرطة النموذجي صار يمتلك أفضل مركز للقلب في بلادنا، وكما يؤكد كبار الجراحين الاستشاريين، والذين عملوا في المستشفى، فإن الأجهزة الطبية وتجهيزات غرف العمليات فيه، تحتل المركز الأول بين المستشفيات في بلادنا.

لا شك أن وراء تمكن مستشفى الشرطة النموذجي من تحقيق هذه الانجازات – خلال فترة قصيرة – على مستوى الأداء ونوعية الخدمات الطبية التي يقدمها؛ عوامل كثيرة كان لها دور في إسناد جهود إدارة المستشفى.
فما هي تلك العوامل، وماوهي ابرز الانجازات التي تحققت؟
هذا ما سنتعرف عليه في هذا الاستطلاع.

[دعم قيادة الوزارة ]

أوضح مدير المستشفى العقيد الدكتور فهد المدومي ، أن الدعم القوي واللامحدود من قيادة وزارة الداخلية ممثلة بمعالي وزير الداخلية اللواء عبد الكريم أمير الدين الحوثي، ووكيل الوزارة لقطاع الموارد البشرية والمالية اللواء علي سالم الصيفي، كان العامل الرئيس- بعد توفيق الله- في تطوير المستشفى، وقد تحققت نتائج هذا الدعم عندما توفرت للمستشفى الإدارة الناجحة التي عملت بشكل متواصل لتحقيق طموحات قيادة وزارة الداخلية في إيجاد خدمات طبية متميزة لمنتسبيها وقدمت لأجل ذلك الدعم اللازم.

[إصلاحات إدارية]

وقد تجلى نجاح هذه الإدارة عبر الخطوات التي اتخذتها وعلى رأسها خلق روح العمل الجماعي والتحفيز المستمر للكوادر، وإعطاء الصلاحيات الكاملة للمختصين.

بالإضافة إلى عدد من التغييرات الإدارية التي شملت مديري الإدارات ورؤساء الأقسام، وفق معايير الكفاءة، واستقطاب العديد من الكفاءات في مختلف المجالات، بالتوازي مع تأهيل الكوادر الإدارية والطبية والخدمية العاملة في المستشفى، عبر سلسلة من الورش والدورات التدريبية التي شملت مختلف التخصصات الموجودة، وهو ما انعكس إيجاب وبشكل ملحوظ على مستوى الأداء.

كما أن أداء المستشفى كان يخضع للتقييم المستمر عبر الاجتماعات الدورية التي تعقدها إدارة المستشفى، لاستعراض الإنجازات التي تحققت ومعرفة إذا ما كان هناك إشكاليات تواجه العمل، والبحث عن الحلول الناجعة لها، والتأكيد على أهمية التحلي بالعزيمة للتغلب على الصعوبات.
ويذكر الدكتور فهد المدومي أن من أبر الإصلاحات الإدارية الإدارية التي تمت في المستشفى، هو استحداث إدارة الجودة وسلامة المرضى، والتي ألزمت مختلف أقسام المستشفى بالعمل وفقا لمعايير الجودة.
وكذلك ضبط آلية استقبال المرضى ومتابعة إجراءاتهم، بطريقة آلية.
/////

[ لمحة عن الإنجازات النوعية التي تحققت في المستشفى، الخدمات الطبية التي قدمها خلال العام المنصرم 2023 م ]

كثيرة هي الإنجازات التي حققتها إدارة مستشفى الشرطة النموذجي، سعيا منها لإعادة تأهيل ما تهالك منه، وإنقاذ ما أصبح على وشك التردي، في مختلف المجالات

فقد استعانت إدارة المستشفى بقيادة وزارة الداخلية لتنفيذ ما يشبه بالحملة والاستنفار لصيانة الأجهزة الطبية المتهالكة وتوفير الأجهزة المطلوبة، وتفعيل عدد من الأقسام الطبية واستحداث أخرى، بالإضافة إلى عدد من أعمال الترميم والاستحداثات الإنشائية.
ولأن الأرقام أصدق بيانا فقد نقلنا في هذا الاستطلاع بعض ما تضمنته الإحصائية السنوية الصادرة عن المستشفى نهاية العام 2023 م

أولا/ مجال الخدمات الطبية والعلاجية.

استقبلت أقسام المستشفى خلال العام الميلادي المنصرم، 22 ألفا و376 حالة مرضية متفاوتة، تلقت الخدمات الطبية المختلفة من المعاينة وإجراء الفحوصات المخبرية والكشافات وغيرها من الإجراءات الطبية بحسب ما تحتاجه كل حالة.
**
ثانيا/ صيانة توفير التجهيزات والأجهزة الطبية.
كان المستشفى يفتقر إلى الكثير من الأجهزة الطبية المختلفة، بالإضافة إلى أن كثيرا مما كان متوفرا منها، أصبح خارج الجاهزية، أو يعمل بلا كفاءة كاملة.

وقد تمكنت إدارة المستشفى بدعم وإشراف من قيادة الوزارة من توفير 25 جهازا طبيا حديثا، أسهم رفع مستوى الخدمات الطبية في المستشفى، بالإضافة إلى توفير متطلبات أخرى كثيرة مثل الأسرة الكهربائية وأسرة نقل المرضى وشاشات مراقبة المرضى، وغيرها من المتطلبات.

كما تم صيانة 162 جهازا من الأجهزة الطبية، بالإضافة صيانة الأسرة الكهربائية ومنظومات الأكسجين، وتجهيزات غرف العمليات، وغيرها من عمليات الصيانة للتجهيزات في مختلف أقسام المستشفى..
**
ثالثاً/ تأهيل واستحداث أقسام طبية.
شهد المستشفى خلال العام المنصرم 2023م إجراءات مكثفة لتلافي القصور في أداء الأقسام المستشفى المختلفة.
ومن ذلك ما يلي :

– ترميم مركز القلب وتجهيزه وفق أحدث المعايير وتوسعته من اجمالي ٧ أسرة الى ١٨ سرير، وإصلاح اجهزة عمليات القلب التي كانت معطلة، والبدء بإجراء عمليات قسطرة القلب، وقد بلغت العمليات التي أجريت منذ منتصف العام 2023م، 500 عملية قسطرة تشخيصية وعلاجية.

ليحتل مركز القلب في مستشفى الشرطة النموذجي المركز الأول بين كافة مراكز القلب في الجمهورية.

– ترميم وصيانة قسم العناية المركزة وتوسعة استيعابه من ٨ أسرة إلى ٢٠ سرير.

– ترميم وصيانة قسم VIP وفق أحدث المواصفات العالمية، وتوفير كافة الأجهزة والمتطلبات لعدد أربعة أجنحة.

– ترميم وصيانة الأقسام الخاصة، وفق أفضل المعايير المعمول بها في المنشآت الطبية العالمية.

-ترميم وصيانة قسم الجراحة العامة.

– ترميم وصيانة قسم جراحة المخ والأعصاب وقسم جراحة العظام والمفاصل.

– ترميم وصيانة قسم العمليات الكبرى، ليصبح – وبشهادة كبار الجراحين – أفضل قسم عمليات جراحية في الجمهورية.

– ترميم وصيانة وتوسعة قسم الإفاقة.

– إصلاح جهاز تفتيت الحصوات بالموجات التصادمية وكان متوقفاً عن العمل منذ فترة طويلة.

– صيانة محطة التعقيم المركزي، ومحطة التحلية وجزء من منظومة التكييف المركزي

– إنشاء محطة توليد الأكسجين بقدرة تتناسب مع احتياج المستشفى

– إعادة تأهيل قسم الطوارئ، وترتيب العمل فيه ليحقق أداء أفضل ومتكامل، وإضافة غرفة الإنعاش القلبي، وتخصصات أخرى.
////////////

[مستشفى الشرطة النموذجي يتمكن من إجراء عمليات جراحية نوعية.]

نتيجة للإصلاحات التي تمت في المستشفى، ورفده بالأجهزة الطبية الحديثة وتطوير أقسامه، وغرف العمليات، بالإضافة إلى أن إدارة المستشفى استقطبت استشاريين كبار في مختلف التخصصات الطبية من ذوي الخبرة والكفاءات.. تمكن المستشفى من إجراء عمليات جراحية نوعية، عجزت المستشفيات في بلادنا عن إجرائها، وكان من المقرر أن تجرى للمرضى خارج الوطن.

حيث تمكن مستشفى الشرطة النموذجي منذ بداية العام 2023م من إجراء 36 عملية نوعية، منها 5 عمليات قلب مفتوح، و5 عمليات قلب مغلق، وعمليات كسور معقدة، وعمليات تشوه خلقي، وعمليات أخرى نوعية.
وهذا إنجاز ليس للمستشفى وحسب، بل هو انجاز لخدمة الطبية في بلادنا.
/////////

[ الطموحات والخطط المستقبلية ]

لا يتوقف العمل في سبيل تحقيق مستوى أفظل، إذ أن الوقوف عند حد معين، لا يؤدي سوى إلى التراجع.
لذلك سألنا إدارة المستشفى عن الخطط والطموحات المستقبلية، وقد كانت الإجابة كالتالي :

– أن يكون مستشفى الشرطة النموذجي هو المستشفى الأول على المستوى الوطني في تقديم الخدمات الطبية والعلاجية لجميع المواطنين اليمنيين.

– أن يكون المستشفى مركزا تعليميا وتدريبيا راندا الطلاب البورد والجامعات والمعاهد الطبية.

– التوسع في إنشاء المراكز التخصصية كمراكز جراحة الأورام وزراعة الكلى وغيرها من المراكز التخصصية.

– أن يكون مستشفى الشرطة النموذجي البذرة الأساسية لمدينة طبية تتبع وزارة الداخلية وفقا لمعايير عالمية تقدم خدماتها لجميع افراد المجتمع.

زر الذهاب إلى الأعلى