الأجهزة الأمنية تضبط زعيم وعناصر خلية إجرامية كانت تقوم بالرصد ورفع الإحداثيات لطيران العدوان بالبيضاء
طباعة الصفحة

الأجهزة الأمنية تضبط زعيم وعناصر خلية إجرامية كانت تقوم بالرصد ورفع الإحداثيات لطيران العدوان بالبيضاء مميز

نشرت في ضبط متهمين الثلاثاء, 26 حزيران/يونيو 2018 19:42
http://geographia.com.ua
joomla 3.0 design
قيم هذا المقال
(0 تصويتات)

 

 

الاعلام الأمني

12شوال 1439

26يونيو 2018

 

ضبطت الأجهزة الأمنية بمديرية السوادية في محافظة البيضاء زعيم وأفراد خلية إجرامية مكونة من أربعة اشخاص ، منهم اثنين ينتمون لما يسمى بتنظيم داعش الإجرامي ،  وكانت الخلية تقوم برصد تحركات الجيش واللجان والشخصيات الاجتماعية ، ورفع الاحداثيات لطيران العدوان عن أهداف مدنية وعسكرية ، والتواصل مع قوى الغزو والاحتلال ، وقد جاء ذلك الإنجاز الأمني عقب عملية متابعة وتحر دقيقة . 

 

وقد اعترف جميع عناصر الخلية الإجرامية الذين تم ضبطهم بقيامهم بالرصد لصالح العدوان ورفع الإحداثيات والتواصل مع قوى الغزو والاحتلال ، حيث اعترف المدعو : عبدالحق محمدحسين ، انه تم تكليفه بتزعم الخلية الإجرامية ، ومن افراد الخلية المدعو : عبدالله علوي عبدالله الذي اعترف بكل ذلك ، كما اضاف كلا من المدعو : خالد محمدغرامه ، والمدعو : محمد احمد مقبل ، في اعترافاتهما بأنهما كانا على تواصل مع قيادات فيما يسمى تنظيم داعش الإرهابي الإجرامي والغريب على المجتمع اليمني فكرا وسلوكا ، وتواصل مستمر مع قيادات أحد الأحزاب اليمنية تشجعهم على المضي في ذلك النهج .

 

وقد تم التحفظ على المضبوطين لاستكمال الاجراءات واحالتهم الى الجهات المختصة لينالوا جزائهم الرادع. 

 

 

وأكدت الأجهزة الأمنية انها ستبقى بالمرصاد لكل من تسول له نفسه التعاون مع أعداء الوطن بأي شكل من الأشكال .

 

وعبرت عن شكرها الكبير للمواطنين الذين لا يألون جهدا في التعاون مع الاجهزة الامنية انطلاقا من مبادئهم الوطنية ووعيهم بما يحاك ضد بلدهم من مؤامرات استعمارية خبيثة .

 

ويأتي ذلك عقب إطلاقها تحذيرا شديدا لضعاف النفوس باتخاذها إجراءات أمنية صارمة تجاه مرتزقة العدوان الامريكي السعودي تنفيذا للقانون اليمني وصونا للسيادة اليمنية .

 

وكانت الأجهزة الأمنية أعلنت عن بدء تنفيذ حملة واسعة لتطهير البلاد من العناصر والخلايا الإجرامية العميلة للعدوان، وتطبيق القوانين النافذة والجزاءات المناسبة بحق كل من تورط أو تسول له نفسه التعاون مع العدوان والسير في دهاليز  العمالة والارتهان الرخيص لأعداء اليمن.

تم قراته 215 مره

المواضيع المشابهة